عن الشاعر
الدواوين
القصائد
المقالات
الصور
الفيديو
روابط صحفية
الرئيسية  -  للتواصل  
يوتيوب فيسبوك تويتر جوجل
ولا جدال في الحج
عكاظ في 22/11/1430هـ - الموافق 9/11/2009 م


مــا أسهل أن ترمي مشكلاتك على الآخرين ثم تحسب أنك بذلك قد أرحت نفسك من العناء وشغلت غيرك ببعض ما تشعر أنه يرفع عنك بعض ما أنت فيه.
لــم يفلحوا في اعتناق الديموقراطية بالكامل ــ شأنهم شأن آخرين عريقين فيهاــ لكنهم أفلحوا في أن يسبحوا عكس التيار بتجريم الناخبين والمترشحين على السواء.
حــين لم تفلح هذه العقوبات التي طالت بعض المترشحين حاولوا الاعتداء عليهم والتنكيل بهم وضربهم في الشوارع أمام الناس ثم عادوا للانتقام من الناخبين في كل مرة يتاح لهم فيها أن ينتقموا سواء أكانوا في مظاهرة عامة أو في صلاة جمعة أو في لقاء مفتوح.
نصيب الجيران ــ قريبين أو بعيدين ــ أن يعكروا عليهم صفاء شعيرة هي ركن من أركان الإسلام يفد الناس إليها من فجاج الأرض ينشدون السلام ويلبون نداء السلام.
هــؤلاء المحرمون يحتاجون إلى كل دقيقة كي يمارسوا شعيرتهم بعيداً عن الإزعاج والإرهاب والتضييق عليهم في السكن والطرقات إعمالاً لقاعدة "ولا فسوق ولا جدال في الحج" لكنها التصفيات السياسية حين تخرج خارج الحدود يحسبون أنها ترفع وزر العدوان عنهم داخل الحدود.

جميع حقوق الطبع محفوظة - 2011