عن الشاعر
الدواوين
القصائد
المقالات
الصور
الفيديو
روابط صحفية
الرئيسية  -  للتواصل  
يوتيوب فيسبوك تويتر جوجل
كي لا يكونوا عاطلين بشهادات
عكاظ في 9/2/1431هـ - الموافق 24/1/2010 م


الإعـلان عن حملة جديدة في برنامج منح خادم الحرمين الشريفين هي خطوة رائدة في الاستثمار في الأجيال وهي تشمل (60.000) طالب وطالبة على مدى الخمس سنوات القادمة.
والإعـلان عن تكفل الدولة بكامل تكاليف دراسة (10) تخصصات في الجامعات والكليات الأهلية هي خطوة رائدة أخرى والحقول هي: (الطب، طب الأسنان، الصيدلة، العلوم الطبية، الهندسة، التمريض، تقنية المعلومات، الإدارة، القانون، المحاسبة).
يتبقى أن يكون هناك أمران: الأول تحقيق تطبيق لمجالات التعلم والثاني توسيع رقعة الاقتصاد حتى يجد هؤلاء وغيرهم مكاناً يعملون فيه.
الحقـول العشرة التي جاءت ضمن التخصصات التي تغطي الدولة تكاليفها هي الوجهة الأولى للإنسان في مجالات حياته.
حقــول الصحة المختلفة والمال والإدارة والقانون أساسية ويحتاج من يدرس فيها إلى أن يمارس كثيراً أثناء دراسته، وكلما ازدادت ساعات ممارسته ازداد مجال إتقانه.
أمـا الاقتصاد فهو في حاجة إلى المزيد من التخصيص في كثير من الحقول كالنقل الجوي والسياحة والطب، مع توفير الدولة الأراضي كي تقام عليها المشروعات الصحية والسياحية والخدمية بإيجار رمزي لعشرات السنين، وقروض ميسرة لتغطية المصاريف الرأسمالية.
وكلما ازدادت رقعة الأعمال في المجال الخاص كلما كان الإتقان أعلى ومجالات الفرص الوظيفية أوسع، مع إعادة النظر في فتح باب الاستقدام على مصراعيه بضوابط أو من غير ضوابط.

جميع حقوق الطبع محفوظة - 2011