عن الشاعر
الدواوين
القصائد
المقالات
الصور
الفيديو
روابط صحفية
الرئيسية  -  للتواصل  
يوتيوب فيسبوك تويتر جوجل
15 عاماً خارج المعرفة
عكاظ في 16/6/1431هـ - الموافق 29/5/2010 م

هــذا الأسبوع يبدأ تعيين قرابة (13) ألف خريجة من معاهد إعداد المعلمات في مجال تعليم البنات خلال السنوات القادمة في لفتة كريمة من خادم الحرمين الشريفين لنداءات كادت تذهب أدراج الرياح.
هؤلاء مضى عليهن مذ تخرجن خمسة عشر عاماً كما أشارت إلى ذلك الصحافة، وهذا يوحي بأن منهن من تخرجت قبل أكثر من هذه السنين، أي أن عمراً أو أكثر قد مضى عليهن منذ أن تركن مقاعد الدراسة والتحصيل!!
عالم اليوم أشد تسارعاً من كثير من عوالم مضت من حيث التطور المعرفي والإنجاز العلمي من ناحية ومن ناحية أخرى فمعلوم عن العرب اليوم أنهم من أقل شعوب الأرض قراءة للكتب وغير الكتب، أي أن الهوة سحيقة والبون شاسع جداً.
استجابة خادم الحرمين الشريفين لمطالبهن مبادرة تحتاج إلى تفعيل يجعل منها إنجازاً وطنياً يحقق لهن ما كن يبحثن عنه وللوطن الاستفادة منهن، وأول ما ينبغي فعله هو عقد دورات تدريبية لهن قبل التحاقهن بالعمل لإزالة صدأ تراكم السنوات وتناقص المعلومات وإعادة تأهيلهن لعمل قد لا ينجحن في القيام به بغير إعداد.
هذا من حيث المعرفة، أما من حيث البعد النفسي فهن في أمس الحاجة إلى تأهيل وبناء شخصية خاصة حين تقف إحداهن وهي تناهز الخامسة والثلاثين أمام زميلات جامعيات أصغر سناً وأحدث تأهيلاً مما قد يشعرهن بشيء من الحرج.
المبادرة رائعة لكنها في حاجة إلى أن تغدو أكثر روعة وتطبيقاً للغاية منها وأشد أثراً في تحقيق آثارها في خدمة خريجات معاهد المعلمات وفي تطوير تعليم البنات وفي الارتقاء بوطن يكبر باستيعابه لأبنائه وبناته.

جميع حقوق الطبع محفوظة - 2011