عن الشاعر
الدواوين
القصائد
المقالات
الصور
الفيديو
روابط صحفية
الرئيسية  -  للتواصل  
يوتيوب فيسبوك تويتر جوجل
من يحاسب المالية ؟
عكاظ في 26/6/1431هـ - الموافق 8/6/2010 م

في خبر أوردته صحيفة المدينة يوم أمس الإثنين أن وزارة المالية عطلت لشهور عديدة ولاتزال ، مشروع تقاطع طريق المدينة مع شارع التحلية في مدينة جدة لارتفاع التكلفة حسب رأي المالية ، بالرغم من دراسة من جهات عدة من بينها وزارة المالية رأت أن التكلفة مناسبة .
المبلغ الذي تحتج عليه الوزارة وتعطل المشروع بسببه هو 243 مليون ريال وهو رقم لا أحد يعرف _ غير المتخصصين _ إن كان عالياً إلى الدرجة التي تسبب هذا الإرباك .
الرقم جاء نتيجة مناقصة وبالتأكيد هناك مشروعات كثيرة مشابهة والتكلفة تحسب وفقاً لمعايير متعارف عليها ، ولو كان الرقم مبالغاً فيه لكان أولى بالاعتراض أمانة جدة أو وزارة الشؤون البلدية والقروية أو أي جهة رقابية أخرى .
تعطيل المشروعات باختلاق الحجج سوف يؤدي إلى كوارث من نوع فاجعة سيول جدة وسيول الرياض وغيرهما ومن أنواع الحوادث المرورية المروعة وعجز المياه وعجز الكهرباء .
بل ليس هناك ماهو أسوأ من فخ الإقراض العقاري الذي يراوح عند نفس الرقم ( 300 ألف ريال ) الذي تم إقراره عند إنشاء الصندوق منذ 40 سنة ، وقد يستمر إلى 40 سنة قادمة أخرى !!!
البديل هوا أن يكون هناك مستثمرون لكن المواطن هو الذي سيدفع هنا ثمن تلكؤ المالية وعجز الهيئات الحكومية عن علاج هذا التلكؤ الذي يقود إلى كوارث تهلك المواطن وتنهك الوطن .
المشروعات هي عصب الحياة الاقتصادية وأساس الأمن الاجتماعي وهي الوسيلة الأقوى للتنمية وتعزيز البنية الأساسية ، وكل تعطيل لها لايقود إلا إلى المزيد من التخلف والإحباط .

جميع حقوق الطبع محفوظة - 2011